اخبار السعودية كيف نصنع قادة للمستقبل؟

اخبار السعودية كيف نصنع قادة للمستقبل؟
اخبار السعودية كيف نصنع قادة للمستقبل؟
الكل منا يعرف معنى كلمة قادة، ولكن لا بد من تعريفها، وهي جمع لكلمة قائد الذي هو أحد أعضاء فريق العمل، ويتحمل مسؤولية الفريق ويحدد وجهته للأهداف المرغوب الوصول إليها مع فريقه الذي يقوده حسب السياسات والمنهجية المخطط لها من قبل الإدارة العليا للمنظمة وذلك عن طريق اتخاذ القرارات وإصدار الأوامر والإشراف الإداري على فريق العمل وتشجيعهم للوصول لهذه الأهداف المطلوبة.

وتنقسم القيادة إلى قسمين هما:

أولا: القيادة الرسمية: هي القيادة التي تمارس مهامها حسب الأنظمة والقوانين التي تنظم العمل وتكون فيها المسؤولية محددة حسب المركز الوظيفي لهذه الأنظمة والقوانين باللوائح المعمول بها.

ثانيا: القيادة غير الرسمية: هي القيادة التي يمارسها بعض الأفراد في فريق العمل للتنظيم حسب قدراتهم ومواهبهم القيادية وليس حسب مركزهم الوظيفي، حيث إن لهذه المواهب شخصية وتأثيرا على فريق العمل يشكل قوة ضاغطة على الإدارة في المنظمة التي يعملون بها.

السؤال: هل نستطيع صنع قادة للمستقبل، أم أنهم يولدون بالفطرة؟ في الإجابة على هذا السؤال اختلف كثير من المتخصصين؛ فمنهم من يرى التالي (الآراء مختلفة ومختصره):

- القيادة هي شخصية وحكمة وحسن تصرف لا يمكن تعليمها للفرد.

- لا يوجد إنسان يولد كقائد، حيث لابد من تعلم القيادة والتدريب عليها واكتساب مهاراتها.

- القيادة هي موهبة فطرية لقليل من الناس (وحجتهم أن القادة دائما هم أقل من الموظفين) ويهبها الله لهم، كما قال المصطفى - صلى الله عليه وآله وسلم - للأشج بن قيس - رضي الله عنه - «إن فيك خلتين -يعني خصلتين- يحبهما الله: الحلم والأناة، قال يا رسول الله أنا أتخلق بهما أم الله جبلني عليهما؟ قال الرسول: بل الله جبلك عليهما، فقال: الحمد لله الذي جبلني على خلتين يحبهما الله ورسوله» حديث صحيح، رواه مسلم، ومعنى كلمة جبله الله أي فطره وطبعه عليه.

وما يظهر لي شخصيا، أن القيادة مشتركة بين الفطرة والاكتساب، وقد تكون تارة فطرية وأخرى مكتسبة، وهنا يأتي دور منظمات العمل في البحث عن الصفات الفطرية في القادة والبدء في تطويرها وتحسينها ثم إعطائها الفرصة لإثبات الذات وتحمل المسؤولية في القيادة.

هذه الصفات التي لابد من توفرها في القائد الإداري قبل الترشيح والاختيار ألخصها في الآتي:

1 - النشاط العالي والطموح مع إنجاز العمل بدقة عالية الجودة في الوقت المحدد.

2 - العمل بإبداع مع الرغبة في التميز بكل تفان والتزام.

3 - تحديد الأهداف وتوضيحها بالتفصيل لفريق العمل للوصول إليها دون انحراف أو تقصير.

4 - تطابق الأخلاقيات الشخصية مع الأخلاقيات المهنية للقائد (لعدم الازدواجية وتشويه السمعة).

5 - التركيز على الأولويات وبث الحماس في فريق العمل وتشجيعه للوصول للأهداف المطلوبة.

6 - امتلاك الحنكة للتحكم وتقويم المواقف السلبية في العمل والتعامل معها على الفور.

7 - مساعدة فريق العمل على النمو والتطوير الذاتي وإعطاؤهم الفرصة لإبراز مواهبهم وقدراتهم.

8 - تنشيط الجانب الاجتماعي بين فريق العمل حتى يكونوا كالجسد الواحد في العمل.

9 - الهدوء والاتزان في معالجة الأمور واتخاذ القرارات مع القدرة على ضبط النفس.

10 - الإيجابية في العمل والتعاون مع فريق العمل والإدارات الأخرى في المنظمة لمصلحة العمل.

إذن توصلنا إلى أن عملية اختيار القادة الإداريين مهمة صعبة جدا وفي غاية الدقة، تتطلب منا عناية فائقة تتم عن طريق قواعد معينة لذلك الترشيح والاختيار الذي يعتمد على المواصفات التي تم ذكرها، لكي يساعد ذلك في تلافي الاختيار غير الموفق والذي قد يكلف منظمة العمل أخطاء إدارية فادحة في اختيار قادة المستقبل، حيث إن المنظمات تستطيع قياس مدى الكفاءة والنجاح من خلال القيادة الإدارية لفريق العمل، فكلما كانت القيادة ذات كفاءة وجودة عالية المستوى، انعكس ذلك إيجابيا عليها وحققت جميع أهدافها مع المحافظة على هذه القيادة في خلق أجواء صحية ومشجعة لاستمرار العمل الناجح وانخفاض معدل دوران العمل داخل المنظمة.

ومعنى معدل دوران العمل هو الفترة الزمنية التي يقضيها الفرد العامل في المنظمة، فالمنظمة التي يتغير موظفوها باستمرار تعتبر ذات معدل دوران عال، والتي يستمر فيها الموظفون لفترات طويلة تعتبر ذات معدل دوران منخفض وبيئة عمل صحية.

ولقد كان نبينا محمد -صلى الله عليه وآله وسلم- قدوة للناس وأفضل قائدا للبشرية تجمعت فيه كل الصفات الحسنة والأخلاق الطيبة وحسن القيادة والمبادئ الحية وكان يضع الخطط ويقود الجيوش ويخوض المعارك ويشاور أصحابه وكان في قمة العدل معهم، حليما صادقا أمينا، مما أدى ذلك إلى صنع قادة من البشر في الإسلام وخاصة الصحابة الكرام الذين كانوا يرون كل هذه الصفات رأي العين واكتسبوها منه صلى الله عليه وآله وسلم.

بوابتك العربية محرك بحث اخبارى و تخلي بوابتك العربية مسئوليتها الكاملة عن محتوي الخبر اخبار السعودية كيف نصنع قادة للمستقبل؟ او الصور وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر مكه كما يتحمل الناشر الاصلى حقوق النشر و وحقوق الملكية الفكرية للخبر .تم نقل هذا الخبر اوتوماتيكيا وفي حالة امتلاكك للخبر وتريد حذفة او تكذيبة يرجي الرجوع الي المصدر الاصلي للخبر اولا ثم مراسلتنا لحذف الخبر

السابق «طيران أديل» يطلق أولى رحلاته إلى القاهرة
التالى اخبار السعودية اليوم الحصرية : بعد ضبط 3 مواقع لـ «كب مياه الصرف الصحي».. تنسيق حكومي للحفاظ على البيئة