اخبار السعودية - الرياض : اليوم.. بدء المرحلة الثانية من برنامج "شغف" بالولايات المتحدة

اخبار السعودية -سبق محلي 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
AMP '

اليوم.. بدء المرحلة الثانية من برنامج

اخبار السعودية اليوم يستهلّ 10 سعوديين، اليوم الثلاثاء، في الولايات المتحدة الأمريكية، المرحلة الثانية من برنامج الزمالة الخيري السعودي "شغف"، الذي يأتي بالشراكة بين مؤسسة الملك خالد، ومؤسسة بيل ومليندا غيتس؛ بهدف تأهيل نخبة من الشباب والشابات لقيادة التحول في منظومة العمل غير الربحي بالمملكة، ودعم فعالية القطاع الخيري على المدى البعيد، وتحسين مستوى الخدمات التي تقدّمها منظماته للفئات المستهدفة.

وتأتي هذه الخطوة بعد نجاح الملتحقين بالبرنامج في اجتياز المرحلة الأولى، والتي تَضَمّنت العمل في منظمات ومؤسسات غير ربحية سعودية، إلى جانب الالتحاق بسلسة من ورش العمل المتخصصة في مجالات الإبداع والابتكار، وتحسين مهارات الاتصال المؤسسي والشخصي.

وستشمل المرحلة الثانية من برنامج "شغف"، رحلةً استكشافيةً إلى مؤسسة بيل ومليندا غيتس وشركائهم؛ لاستلهام نماذجهم للعمل غير الربحي والاطلاع عن كثب على تجاربهم في مجال العمل الخيري الاستراتيجي، يلي ذلك الالتحاق ببرنامج تدريبي مكثف في جامعة كولومبيا العريقة في نيويورك.

وستتضمن رحلة الفريق التي تستغرق ثلاثة أسابيع مزيجاً من الدراسة الأكاديمية التخصصية، والاطلاع العملي في حقل العمل الخيري؛ حيث تشمل برنامجاً أكاديمياً يحاضر فيه نخبة من الأكاديميين وقادة العمل الخيري في الولايات المتحدة، إضافة إلى عدة محطات تدريبية تغطي طيفاً واسعاً من المهارات التي يحتاجها ممارسو العمل الخيري.

ووفقاً لجدول البرنامج؛ يأتي تعزيز مهارات المشاركين في إدارة فِرَق العمل والاتصال الاستراتيجي أول هذه المحطات، يليها ورش عمل مكثفة في مهارات التفاوض والإدارة المالية، وانتهاء بمهارات قياس الأداء المؤسسي وبناء ثقافة الفريق؛ فيما يعقُب البرنامج التدريبي سلسلة من الزيارات التفاعلية لعدة محاضن للعمل الخيري كمؤسسة فورد العالمية، ومؤسسة "رد هوك" للبراعة في مجال العمل الخيري، وغيرها من المؤسسات التي تمثّل نماذج عصرية للعمل الخيري في الولايات المتحدة.

ويمثل برنامج "شغف" باكورة الشراكة البنّاءة بين مؤسستيْ الملك خالد وبيل ومليندا غيتس؛ إذ يهدف إلى تحقيق عدة غايات استراتيجية يمكن تلخيصها في السعي لخلق صورة نمطية إيجابية للقطاع غير الربحي في المملكة، وتبيان مدى جاذبية هذا القطاع لاستقطاب ألمع العقول السعودية، كما يهدف البرنامج إلى تعزيز الإقبال على المهن في قطاع المنظمات غير الربحية وخلق البيئة المحفزة لممارسة احترافية ونقل التجارب الدولية في العمل الخيري.

اليوم.. بدء المرحلة الثانية من برنامج "شغف" بالولايات المتحدة

صحيفة سبق الإلكترونية سبق 2017-07-11

يستهلّ 10 سعوديين، اليوم الثلاثاء، في الولايات المتحدة الأمريكية، المرحلة الثانية من برنامج الزمالة الخيري السعودي "شغف"، الذي يأتي بالشراكة بين مؤسسة الملك خالد، ومؤسسة بيل ومليندا غيتس؛ بهدف تأهيل نخبة من الشباب والشابات لقيادة التحول في منظومة العمل غير الربحي بالمملكة، ودعم فعالية القطاع الخيري على المدى البعيد، وتحسين مستوى الخدمات التي تقدّمها منظماته للفئات المستهدفة.

وتأتي هذه الخطوة بعد نجاح الملتحقين بالبرنامج في اجتياز المرحلة الأولى، والتي تَضَمّنت العمل في منظمات ومؤسسات غير ربحية سعودية، إلى جانب الالتحاق بسلسة من ورش العمل المتخصصة في مجالات الإبداع والابتكار، وتحسين مهارات الاتصال المؤسسي والشخصي.

وستشمل المرحلة الثانية من برنامج "شغف"، رحلةً استكشافيةً إلى مؤسسة بيل ومليندا غيتس وشركائهم؛ لاستلهام نماذجهم للعمل غير الربحي والاطلاع عن كثب على تجاربهم في مجال العمل الخيري الاستراتيجي، يلي ذلك الالتحاق ببرنامج تدريبي مكثف في جامعة كولومبيا العريقة في نيويورك.

وستتضمن رحلة الفريق التي تستغرق ثلاثة أسابيع مزيجاً من الدراسة الأكاديمية التخصصية، والاطلاع العملي في حقل العمل الخيري؛ حيث تشمل برنامجاً أكاديمياً يحاضر فيه نخبة من الأكاديميين وقادة العمل الخيري في الولايات المتحدة، إضافة إلى عدة محطات تدريبية تغطي طيفاً واسعاً من المهارات التي يحتاجها ممارسو العمل الخيري.

ووفقاً لجدول البرنامج؛ يأتي تعزيز مهارات المشاركين في إدارة فِرَق العمل والاتصال الاستراتيجي أول هذه المحطات، يليها ورش عمل مكثفة في مهارات التفاوض والإدارة المالية، وانتهاء بمهارات قياس الأداء المؤسسي وبناء ثقافة الفريق؛ فيما يعقُب البرنامج التدريبي سلسلة من الزيارات التفاعلية لعدة محاضن للعمل الخيري كمؤسسة فورد العالمية، ومؤسسة "رد هوك" للبراعة في مجال العمل الخيري، وغيرها من المؤسسات التي تمثّل نماذج عصرية للعمل الخيري في الولايات المتحدة.

ويمثل برنامج "شغف" باكورة الشراكة البنّاءة بين مؤسستيْ الملك خالد وبيل ومليندا غيتس؛ إذ يهدف إلى تحقيق عدة غايات استراتيجية يمكن تلخيصها في السعي لخلق صورة نمطية إيجابية للقطاع غير الربحي في المملكة، وتبيان مدى جاذبية هذا القطاع لاستقطاب ألمع العقول السعودية، كما يهدف البرنامج إلى تعزيز الإقبال على المهن في قطاع المنظمات غير الربحية وخلق البيئة المحفزة لممارسة احترافية ونقل التجارب الدولية في العمل الخيري.

11 يوليو 2017 - 17 شوّال 1438

01:22 PM


A A A

يستهلّ 10 سعوديين، اليوم الثلاثاء، في الولايات المتحدة الأمريكية، المرحلة الثانية من برنامج الزمالة الخيري السعودي "شغف"، الذي يأتي بالشراكة بين مؤسسة الملك خالد، ومؤسسة بيل ومليندا غيتس؛ بهدف تأهيل نخبة من الشباب والشابات لقيادة التحول في منظومة العمل غير الربحي بالمملكة، ودعم فعالية القطاع الخيري على المدى البعيد، وتحسين مستوى الخدمات التي تقدّمها منظماته للفئات المستهدفة.

وتأتي هذه الخطوة بعد نجاح الملتحقين بالبرنامج في اجتياز المرحلة الأولى، والتي تَضَمّنت العمل في منظمات ومؤسسات غير ربحية سعودية، إلى جانب الالتحاق بسلسة من ورش العمل المتخصصة في مجالات الإبداع والابتكار، وتحسين مهارات الاتصال المؤسسي والشخصي.

وستشمل المرحلة الثانية من برنامج "شغف"، رحلةً استكشافيةً إلى مؤسسة بيل ومليندا غيتس وشركائهم؛ لاستلهام نماذجهم للعمل غير الربحي والاطلاع عن كثب على تجاربهم في مجال العمل الخيري الاستراتيجي، يلي ذلك الالتحاق ببرنامج تدريبي مكثف في جامعة كولومبيا العريقة في نيويورك.

وستتضمن رحلة الفريق التي تستغرق ثلاثة أسابيع مزيجاً من الدراسة الأكاديمية التخصصية، والاطلاع العملي في حقل العمل الخيري؛ حيث تشمل برنامجاً أكاديمياً يحاضر فيه نخبة من الأكاديميين وقادة العمل الخيري في الولايات المتحدة، إضافة إلى عدة محطات تدريبية تغطي طيفاً واسعاً من المهارات التي يحتاجها ممارسو العمل الخيري.

ووفقاً لجدول البرنامج؛ يأتي تعزيز مهارات المشاركين في إدارة فِرَق العمل والاتصال الاستراتيجي أول هذه المحطات، يليها ورش عمل مكثفة في مهارات التفاوض والإدارة المالية، وانتهاء بمهارات قياس الأداء المؤسسي وبناء ثقافة الفريق؛ فيما يعقُب البرنامج التدريبي سلسلة من الزيارات التفاعلية لعدة محاضن للعمل الخيري كمؤسسة فورد العالمية، ومؤسسة "رد هوك" للبراعة في مجال العمل الخيري، وغيرها من المؤسسات التي تمثّل نماذج عصرية للعمل الخيري في الولايات المتحدة.

ويمثل برنامج "شغف" باكورة الشراكة البنّاءة بين مؤسستيْ الملك خالد وبيل ومليندا غيتس؛ إذ يهدف إلى تحقيق عدة غايات استراتيجية يمكن تلخيصها في السعي لخلق صورة نمطية إيجابية للقطاع غير الربحي في المملكة، وتبيان مدى جاذبية هذا القطاع لاستقطاب ألمع العقول السعودية، كما يهدف البرنامج إلى تعزيز الإقبال على المهن في قطاع المنظمات غير الربحية وخلق البيئة المحفزة لممارسة احترافية ونقل التجارب الدولية في العمل الخيري.

بوابتك العربية محرك بحث اخبارى و تخلي بوابتك العربية مسئوليتها الكاملة عن محتوي الخبر او الصور وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا (اخبار السعودية -سبق محلي) كما يتحمل الناشر الاصلى حقوق النشر و وحقوق الملكية الفكرية للخبر .تم نقل هذا الخبر اوتوماتيكيا وليس عن طريق احد محرري الموقع من مصدره الاصلي وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم, وفي حالة امتلاكك للخبر وتريد حذفة او تكذيبة يرجي الرجوع الي المصدر الاصلي للخبر اولا ثم مراسلتنا لحذف الخبر، ونحن نرحب باي اتصال بخصوص الاخبار المنشورة تبعنا, لاننا موقع محايد ونرحب بكل الاراء

أخبار ذات صلة

0 تعليق

بوابتك العربية بوابتك العربية بوابتك العربية