اخبار السعودية اليوم داعية وهابي سعودي يلصق تهمة الزنا بطائر اللقلق

اخبار السعودية -قناة العالم 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ Amp ',

العالم - منوعات

واكتسح هاشتاغ "لقلق يقتل زوجته لأنها زانية" موقع التدوين المصغر تويتر وقد رافقه سيل كبير من السخرية والدعابة والاستهزاء من طرف رواد مواقع التواصل الاجتماعي.


وتندر رواد منصات التواصل على مقطع فيديو للداعية السعودي المثير للجدل عبدالله السويلم يتطرق فيه اثر حديثه عن الزنا والخيانة الزوجية الى قصًة تدور حول قتل طائر اللقلق لانثاه بعد اكتشاف خيانتها له.

ونشر مغردون سعوديون على موقع تويتر مقطع فيديو من إحدى محاضرات السويلم، يتحدث فيه عن تجربة أجراها عالم فرنسي على اللقالق انتهت بإعلانه دخول الإسلام، وتبيّن له في نهايتها أن اللقالق لا تقبل الزنا والخيانة الزوجية.

ويقول السويلم ان العالم سرق بيوض لقلق من أحد الأعشاش، ووضع مكانها بيض دجاج، وثبّت كاميرا لمراقبة ردود الفعل، وعندما فقّس البيض في العش بعد فترة من الزمن صيصان دجاج وليس فراخ لقلق، قام اللقلق الذكر بتعنيف أنثاه قبل أن تجتمع باقي اللقالق وتقوم بقتل الأنثى.

وفند مغردون رواية الشيخ واعتبروا انها غير منطقية وغير مسندة لأي عالم واعتبر البعض أنها رواية قصصية من نسج الخيال، وعرج البعض على أن الرواية غير منطقية إذ ترفض الطيور النوم على بيض لمسته يد بشر حتى إنها تهجر أعشاشها اعتراضًا على تدخل الإنسان.

وكان الداعية السعودي عبدالله السويلم أثار جدلاً واسعاً على مواقع التواصل الإجتماعي بعد ظهوره في البرنامج التلفزيوني "بداية" بفتوى ان زنا المحارم أهون من ترك الصلاة.

واستاء مغردون على تويتر من كلام الداعية وشنوا هجوما لاذعا عليه من هذه المقارنة التي تهون من الذنوب الكبائر، فيما قال سليمان الطريفي الداعية السابق في وزارة الشؤؤن الاسلامية ان المقارنة لا تستند على دليل ويفعلها من قل فقهه وتترتب عليها سلوكيات غير محمودة.

واستهجن المغردون ظاهرة انتشار فوضى الفتاوى وغرابتها ومخالفتها حتى للمنطق والعقل في احيان كثيرة.

المصدر : السومرية نيوز

109-2

بوابتك العربية محرك بحث اخبارى و تخلي بوابتك العربية مسئوليتها الكاملة عن محتوي الخبر:
اخبار السعودية اليوم داعية وهابي سعودي يلصق تهمة الزنا بطائر اللقلق او الصور وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا :اخبار السعودية -قناة العالم
كما يتحمل الناشر الاصلى حقوق النشر و وحقوق الملكية الفكرية للخبر .

أخبار ذات صلة

0 تعليق