مرشح الاولى/ أحمد القضيبي: توجه الحكومة غير ترشيدي بالمرة

أخبار الكويت 0 تعليق 3 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

احمد القضيبي

اكد مرشح مجلس الأمة عن الدائرة الانتخابية الأولى، احمد القضيبي، أن "ورقة الاصلاح الاقتصادي غير موجهة للمواطن أو لمجلس الأمة،  بل للمؤسسات الاقتصادية العالمية، لاطلاعهم على الاصلاحات التي ستقوم بها الدولة للمحافظة على تنويع مصادر الدخل"، لافتا إلى أن "هذه الوثيقة ليست بجديدة، بل كانت مدرجة ضمن خطة التنمية التي صادق عليها المجلس، غير أن الحكومة أجتزأت بعضها وحولته إلى تقرير من ثم إلى وثيقة"، مضيفا "سجّلت اعتراضي على وثيقة الاصلاح الاقتصادي منذ اليوم الأول لطرحها على مجلس الامة، لكونها منبثقة عن خطة التنمية التي مر على اقرارها عامين دون انجاز".

وقال، القضيبي، خلال ندوته الانتخابية النسائية، التي اقامها، امس الاول، في مقره الانتخابي الكائن بمنطقة الدعية، إن "وثيقة الاصلاح الاقتصادي غير قابلة للتطبيق على أرض الواقع، لاسيما أن الحكومة متمثلة في قيادييها ومسؤوليها اشخاص خطأ وضعوا في المكان الخطأ، وتم اختيارهم وفق المحسوبية والإنتماءات والولاءات، لا الكفاءة والقدرة على الانجاز، وهذا ما يضيّع على الدولة ملايين الدنانير".

وأكد، القضيبي، أن "توجه الحكومة غير ترشيدي بالمرة، بل جُل تفكيرها منصب على كيفية زيادة الإيرادات بأي طريقة، وإن كانت على حساب المواطن، وهي ذاهبة إلى "الجباية"، والدليل على ذلك استثناء السكن الخاص من زيادة تعرفة الكهرباء"، مشددا على أن "الدعوم من المفترض أن تذهب إلى المواطن وليس ما يملكه، وهذا هو الخطأ الأول المقترف من النواب والحكومة معا، والذي يؤكد أن الدعوم تذهب لغير مستحقيها، وأن من يملك بيتا واحدا كمن يملك عشرة بيوت، والكل سيتم استثناءه، أي أن الدعوم ذهبت لاصحاب الثروات".

وذكر أن "الحكومة، وعقب استثناء السكن الخاص من الزيادة، حوّلت جميع الزيادات على القطاعات الخدمية والصناعية والتجارية والصناعية، ما أنعكس وبالا على المواطنين، لكون أن جميع هذه القطاعات زادت تكلفة الرسوم والخدمات كافة التي تقدمها"، مدللا على ذلك "بقيمة التأمين الصحي للمتقاعدين والمحدد بـ 17 ألف دينار كحد أقصى، سيقل إلى 12 ألف دينار، عقب رفع تعرفة الكهرباء من فلسين إلى 25 فلساً"، مؤكدا أن "توجه الحكومة في زيادة تعرفة الكهرباء غير مدروس، وغير معروفة اثاره السلبية التي سيتحملها المواطن".

وقال، القضيبي، إن "حديث بعض النواب بأن (المواطن خط أحمر) كلام "مأخوذ خيره"، لاسيما أن البعض لا يعنيه تبني قضايا المواطن، بقدر خدمة قضاياه وقواعده الانتخابية التي هي فوق كل اعتبار، والتي تضمن له مقعدا في المجلس"، معتبرا أن "ثمة تواطؤ حكومي - نيابي في تعطيل أمور ومصالح المواطن، حتى يلجأ إلى النائب لانجاز معاملته، ليشعر بأن هناك دينا عليه"، مشيرا إلى أن "البعض دخل المجلس "على باب الله" وخرج محملا بالملايين".

وأعتبر، القضيبي، أن "الحالة المالية العامة للدولة جيدة، والدليل على ذلك وجود الصناديق السيادية، وصندوق الاجيال القادمة، إلى جانب الهيئة العامة للاستثمار"، مشيرا إلى أن "كل هذا حافظ على تصنيف الكويت الإئتماني عند (AA)، بخلاف بقية دول مجلس التعاون".

ولفت، القضيبي، إلى أن "الحكومة أكدت فشلها الذريع، يوم زيادة اسعار البنزين، الذي يعد ضمن الامور الثانوية في ورقة الاصلاح الاقتصادي، وليس الاولية التي تتمثل في 11 نقطة منها (كبح جماح المصروفات، تحصيل الإيرادات، تفعيل الجانب الرقابي وتقيم آداء قياديي الدولة، تفعيل صندوق المشروعات المتوسطة والصغيرة بما يساهم في تنويع مصادر الدخل".

وأضاف أن "الحكومة غير قادرة على تنفيذ هذه النقاط الـ 11، لكون أن لديها استحقاقات وأولويات أخرى، فاضطرت إلى الذهاب للحل الأسرع  والأسهل وهو زيادة البنزين، الذي يزيد الايرادات قرابة 120 مليون دينار سنويا، وهذا يشف عن عدم مدى العجز الحكومي، وعدم القدرة على تلبية طموحات المواطنين".

وخاطب القضيبي الحكومة بالقول "كنتم خير حكومة لشعوب العالم الاخرى، والأسوء للكويتين، بنيتهم مُدناً وبلدانا، وهدمتم ديرتنا، تتحدثون عن الفساد في منظمة الأمم المتحدة، وأنتم أفضل من يحمي الفساد والمفسدين، تهاجمون الأنظمة التي تعدتي على حقوق الإنسان، وأنتم أكثر من أعتدى على حقوقنا السياسية والانسانية".

 

الخبر : مرشح الاولى/ أحمد القضيبي: توجه الحكومة غير ترشيدي بالمرة تخلي بوابتك العربية مسئوليتها الكاملة عن محتوي اي خبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا :أخبار الكويت

اخر الاخبار الان، في الوطن العربي والعالم مباشر

عنوان الخبر :

مرشح الاولى/ أحمد القضيبي: توجه الحكومة غير ترشيدي بالمرة

ملخص الخبر : مرشح الاولى/ أحمد القضيبي: توجه الحكومة غير ترشيدي بالمرة 'مرشح الاولى/ أحمد القضيبي: توجه الحكومة غير ترشيدي بالمرة'
من قسم : اخر الاخبار
كلمات البحث :

أخبار ذات صلة

0 تعليق