اخبار اليوم - القوات اليمنية تتقدم في شبوة و"القاعدة" تنسحب منها

dw 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
AMP '

اخبار اليوم باتت محافظة شبوة الغنية بالنفط في أيدي القوات الحكومية اليمينة وذلك بعد أن انسحب مقاتلو تنظيم القاعدة منها بعد تقدم قوات النخبة اليمنية المدعومة من الإمارات والولايات المتحدة.

 

سيطرت قوات النخبة اليمنية التي يتولى تدريبها الإماراتيون ويقدم لها الأميركيون المشورة على محافظة شبوة النفطية في جنوب البلاد مع انسحاب مسلحي تنظيم القاعدة منها، وفقا لما أعلنه عسكريون في المكان لوكالة فرانس برس.

وكما في السابق، تجنب مقاتلو القاعدة المواجهة المباشرة وقاموا بتراجع تكتيكي. وشاهد سكان قافلة من 45 آلية العائدة لهم تتجه الى محافظة أبين المجاورة إلى الغرب.

ولم تواجه العملية التي تشنها قوات النخبة اليمنية أي مقاومة كبيرة، باستثناء هجوم انتحاري يوم انطلاقتها الأربعاء. واستهدف الهجوم الذي نسب إلى القاعدة مركزا حديثا اقامه الجيش الحكومي اليمني. وأدى إلى مقتل سبعة جنود وإصابة تسعة بجروح، وفقا لأخر حصيلة أعلنتها مصادر عسكرية في اليمن.

تكتسي محافظة شبوة أهمية استراتيجية بالنسبة لحكومة الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي في نزاعه مع جماعة انصار الله الحوثية التي تسيطر على شمال اليمن والعاصمة صنعاء.

وفي شبوة عدة حقول للنفط والغاز وخصوصا محطة بلحاف الغازية التي تعتبر أكبر منشأة للطاقة في البلاد. وكانت مجموعة النفط الفرنسية توتال مسؤولة عن تشغيل المحطة حتى عام 2015، عندما انسحبت بسبب اشتداد النزاع. وأسفر النزاع عن توقف إنتاج النفط في شبوة وإغلاق محطة بلحاف.

وينتشر عناصر تنظيم القاعدة في اليمن منذ عقدين، واغتنموا الفوضى الناجمة عن الحرب بين الحكومة والحوثيين لتعزيز مواقعهم، وخصوصا منذ اشتداد حدة النزاع مع تدخل تحالف بقيادة سعودية إماراتية دعما للرئيس هادي.

وكان المتحدث باسم وزارة الدفاع الأميركية الكابتن جيف ديفيس أعلن الجمعة أن القوات الخاصة الأميركية تساعد المواطنين والقوات المحلية في عملياتها ضد تنظيم القاعدة في اليمن. وقال ان الهدف من هذه العمليات، التي تجري بشكل رئيسي في محافظة شبوة، هو "تدمير" قدرة شبكة القاعدة على القيام بعمليات.

 واكد ديفيس ان "هذا يتضمن عددا قليلا جدا من القوات الأميركية على الأرض وهم هناك خصوصا من أجل المساعدة في تدفق المعلومات". وقد أدلى بهذا التصريح غداة إعلان الإمارات إطلاق عملية "واسعة النطاق".

ي.ب (أ ف ب)

  • Jemen Cholera (Picture alliance/Photoshot/M. Mohammed)

    الكوليرا تحصد أرواح اليمنيين ـ تحذيرات من كارثة غير مسبوقة

    جرعة ماء من قنينة

    هذا المواطن اليمني المسن يعاني من الكوليرا، ويتلقى العلاج في مستشفى في العاصمة صنعاء. يحصل على رعاية جيدة نسبيا، ولذلك يعتبر محظوظا مقارنة بآلاف غيره، لا يمكن للمستشفيات حالياً أن تضمن لهم مثل هذه الرعاية.

  • Jemen Cholera-Patient in Sanaa (Reuters/K. Abdullah)

    الكوليرا تحصد أرواح اليمنيين ـ تحذيرات من كارثة غير مسبوقة

    في كل يوم مرضى جدد

    منذ الـ 6 من مايو/ أيار تاريخ أخذ هذه الصورة في مستشفى صنعاء ارتفع عدد المرضى بقوة. مدير اللجنة الدولية للصليب الأحمر دومنيك شتيلهارت يحذر من "وضع إنساني كارثي" في العاصمة. فقد اقترب عدد من ماتوا بسبب الكوليرا في اليمن خلال أسبوعين من 200 شخص وعدد حالات الإصابة نحو 11 ألف حالة.

  • Jemen Cholera (Getty Images/M.Huwais)

    الكوليرا تحصد أرواح اليمنيين ـ تحذيرات من كارثة غير مسبوقة

    البقاء في الحياة في عاصمة الحرب الأهلية

    تتراكم القمامة في شوارع صنعاء منذ أن دخل موظفو جمع القمامة في إضراب بسبب عدم صرف الرواتب منذ شهور. الناس في البلد الفقير الذي تسوده منذ 2014 حرب أهلية يبحثون في النفايات عن شيء يأكلونه أو بقايا قابلة لأي استخدام. وتعد الأطعمة والمياه الملوثة أحد أسباب انتشار الكوليرا.

  • Jemen Cholera (Getty Images/M.Huwais)

    الكوليرا تحصد أرواح اليمنيين ـ تحذيرات من كارثة غير مسبوقة

    ليس هناك حتى سرير

    في الأثناء بات الوضع داخل المستشفيات مترديا من ناحية النظافة. الكثير من مرضى الكوليرا لا يتوفرون حتى على سرير. هم مجبرون على تلقي الرعاية فوق أرض المستشفى. كما أن وسائل العلاج والأدوية والمضادات الحيوية قاربت على النفاد وفق ما صرح به عادل ثامر رئيس لجنة النشر بالهلال الأحمر في صنعاء خلال مقابلة مع DW عربية.

  • Jemen Cholera (Getty Images/M.Huwais)

    الكوليرا تحصد أرواح اليمنيين ـ تحذيرات من كارثة غير مسبوقة

    الأطفال وكبار السن الأكثر تضررا

    القيء والإسهال يظهران غالبا في بداية المرض، الذي ينتشر بسبب الماء غير النظيف أو الأطعمة الملوثة وغيرها. ويتعرض الأطفال وكبار السن خصوصا لفقد السوائل والجفاف. والمهم هو ضمان كمية كافية من الماء النقي والسكر والملح. وإذا توفر هذا بجانب الأدوية والأمصال فمن الممكن الشفاء من المرض تماما، أما غير ذلك فخطر قد يودي بالحياة.

  • Jemen Cholera (Getty Images/M.Huwais)

    الكوليرا تحصد أرواح اليمنيين ـ تحذيرات من كارثة غير مسبوقة

    رحلة وسط فيضان

    سائق يقود شاحنته عبر شوارع صنعاء التي غمرتها المياه بعد هطول أمطار غزيرة. كميات المياه الهائلة تساهم في انتشار جراثيم المرض.

  • Jemen Cholera Notstandaufhanme (Picture alliance/AP Photo/H. Mohammed)

    الكوليرا تحصد أرواح اليمنيين ـ تحذيرات من كارثة غير مسبوقة

    مزيد من الأطباء والأدوية والأسرة

    الأطباء والطواقم الطبية تبذل قصارى جهدها في علاج المرضى، ليس فقط في صنعاء، بل في مناطق أخرى في اليمن. وزارة الصحة الخاضعة للحوثيين أعلنت الأحد الماضي (14 مايو/ أيار) في بيان لها أن العاصمة صنعاء أصبحت منكوبة صحيا وبيئيا جراء تفشي وانتشار الكوليرا، الذي أصبح يحصد أرواح المواطنين، مناشدة المنظمات الإغاثية مساعدتها في التصدي للوباء والحيلولة دون وقوع كارثة غير مسبوقة.


بوابتك العربية محرك بحث اخبارى و تخلي بوابتك العربية مسئوليتها الكاملة عن محتوي الخبر او الصور وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا (dw) كما يتحمل الناشر الاصلى حقوق النشر و وحقوق الملكية الفكرية للخبر .تم نقل هذا الخبر اوتوماتيكيا وليس عن طريق احد محرري الموقع من مصدره الاصلي وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم, وفي حالة امتلاكك للخبر وتريد حذفة او تكذيبة يرجي الرجوع الي المصدر الاصلي للخبر اولا ثم مراسلتنا لحذف الخبر، ونحن نرحب باي اتصال بخصوص الاخبار المنشورة تبعنا, لاننا موقع محايد ونرحب بكل الاراء

أخبار ذات صلة

0 تعليق

بوابتك العربية بوابتك العربية بوابتك العربية