اخبار الامارات - مراكز بحثية تسلط الضوء على دعم قطر للإرهاب اخبار الامارات اليوم

أخبار الإمارات - الامارات اليوم 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
AMP '

ليست الدول الداعية لمكافحة الإرهاب فقط هي من تطالب قطر بالكف عن دعم الإرهاب، إذ ثمة أصوات دولية أخرى وجهت النداء نفسه إلى الدوحة.

وتتحدث هذه الأصوات بلهجة واضحة عن علاقة قطر بدعم الإرهاب وتمويله، ما يؤكد وجهة نظر الدول الداعية لمكافحة الإرهاب بضرورة أن تغير قطر نهجها الحالي.

ويقول الأستاذ المساعد في كلية كينجز البريطانية، ديفيد روبرتس، إن «قطر دولة ذات وجهين: الوجه الأول هو أن لدينا أفراداً قطريين أغنياء يقومون بتمويل تنظيم القاعدة، فهم يساعدون بعض الأشخاص لتفجير أشخاص آخرين، أما الوجه الثاني فهو الدور الذي تقوم به الجمعيات الخيرية القطرية».

وفي إطار تلك الازدواجية السياسية يصبح البحث القطري عن النفوذ المفقود هدفاً تبذل لأجله الدوحة الغالي والنفيس، لكنها لتحقيق هذا الغرض وجدت الدوحة ضالتها في الجماعات الإرهابية، منها جماعة الإخوان.

وفي موضوع العلاقة بين قطر والإخوان، يضيف روبرتس: «إذا كان لدينا دولة صغيرة جداً وتريد أن تصبح ذات نفوذ وتأثير قوي ولا تمتلك أياً من الأدوات السياسية الخارجية أو المؤسسات ذات النفوذ والتأثير القوي، فليس هناك أفضل من الإخوان لتلك الدولة، نظراً لما تمتلكه الجماعة من مؤسسات ذات تأثير ونفوذ في دول الشرق الأوسط وشمال إفريقيا».

لكن وفي بحثه عن النفوذ لا يدعم النظام القطري الجماعات الإرهابية فحسب، بل يقترب في علاقاته من دول تنتهج السياسة ذاتها مثل إيران.

من جهتها، تقول المبعوثة الأوروبية السابقة للعراق، غودرن هارير: «إن الأيديولوجيا الخاصة بجماعة الإخوان أفسدت الإسلام، وهذه هي حقيقة ما قامت به تلك الجماعة من أفعال».

ويقول المبعوث العسكري الألماني السابق لدى إيران الكولونيل جورغ كنوز، «إن العالم أجمع يشير إلى إيران كونها تتدخل في سورية وتقوم بدعم (ميليشيات) حزب الله، ويشيرون إلى ما تقوم به كونه دعماً للأنشطة الإرهابية، فهم في الحقيقة لم يتمكنوا من التوسع في المنطقة إلا من خلال دعم قوات أخرى غير تقليدية، فتلك المسألة بالنسبة لهم تعتمد على اتباع مصالحهم والتغيير بين الأطراف المختلفة بما يخدم أهدافهم».

ويضيف: «العلاقات بين إيران وقطر تخضع أيضاً للمنطق نفسه، ولذلك فأنا أعتقد أن هذه حجة كبيرة، وأن قطر تعمل حالياً كأداة لإيران بما يفسر تحسن العلاقات بين البلدين».

وعن التورط القطري في الملف الليبي، يقول روبرتس: «لماذا تقوم قطر بدعم المتطرفين في ليبيا عن طريق علي الصلابي وأخيه إسماعيل الصلابي الذي تربطه صلات بعبدالكريم بلحاج، السبب الرئيس لذلك الدعم هو أن علي الصلابي ببساطة كان متاحاً لهم كونه كان مقيماً في قطر، وبالتالي فنحن نراه الآن في ليبيا ويخرج متحدثاً على قناة الجزيرة، فهو رجلهم».

أما «جبهة النصرة» فهي تنظيم مرتبط بالقاعدة، ويبدو أن قطر لها علاقة عملية بما يخدم مصالحها مع «جبهة النصرة»، وظهر زعيم الجبهة (أبومحمد الجولاني) على قناة الجزيرة مرات عدة، والصفقات التي أبرمت بوساطة قطرية مع النصرة للإفراج عن مختطفين.

بوابتك العربية محرك بحث اخبارى و تخلي بوابتك العربية مسئوليتها الكاملة عن محتوي الخبر او الصور وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا (أخبار الإمارات - الامارات اليوم) كما يتحمل الناشر الاصلى حقوق النشر و وحقوق الملكية الفكرية للخبر .تم نقل هذا الخبر اوتوماتيكيا وليس عن طريق احد محرري الموقع من مصدره الاصلي وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم, وفي حالة امتلاكك للخبر وتريد حذفة او تكذيبة يرجي الرجوع الي المصدر الاصلي للخبر اولا ثم مراسلتنا لحذف الخبر، ونحن نرحب باي اتصال بخصوص الاخبار المنشورة تبعنا, لاننا موقع محايد ونرحب بكل الاراء

أخبار ذات صلة

0 تعليق

بوابتك العربية بوابتك العربية بوابتك العربية