اخبار الرياضة اليوم : وفاء ومجد وقذيفة مانشستر يونايتد.. 8 مشاهد صنعت أسطورة جيرارد

اخبار مصر -دوت مصر 0 تعليق 21 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

مباشر من اخبار مصر اليوم الخميس 24 نوفمبر 2016 :

يبدو أن نوفمبر لا يعتبر شهر عادي بالنسبة لجماهير ليفربول.. فيه بدأ القائد التاريخي ستيفن جيرارد مسيرته مع الفريق الأول، وفيه أعلن اعتزاله.

أسطورة أم لا؟ جماهير ليفربول لا تهتم كيف يراه الآخرون، المهم بالنسبة لهم أنهم يروح أحد أبرز اللاعبين في التاريخ.. وهو بالفعل كذلك.

جيرارد أعلن قبل دقائق اعتزاله لكرة القدم بشكل رسمي، بعد 18 عاما قضاهم بين صفوف ليفربول استطاع فيهم سرق قلوب جماهير "الريدز".

8 لحظات نشرتها صحيفة ميترو ساهمت في صناعة أسطورة كرة القدم الإنجليزية، "دوت مصر" يسترجع بالذاكرة أيام لا تنسى مع "ستيفي"..

1- اللحظة الأولى

وطئت قدم الشاب الصغير جيرارد أرض ملعب آنفيلد لأول مرة في الـ29 من نوفمبر عام 1998 عندما حل بديلا لفيجارد هيجم، وكان يرتدي القميص رقم 28، قبل أن يصبح الرقم 8 هو أبرز ما يميزه.

2- الهدف الأول

انتظر جيرارد أكثر من عام كامل ليسجل هدفه الأول بقميص الفريق وكان ذلك في مرمى شيفلد في ديسمبر عام 1999.

هدف جيرارد الأول كان بمثابة فأل خير بميلاد قصة حب عظيمة مع جماهير الفريق، فلا يوجد بداية أفضل من هذه!

3- قذيفة أوميمبياكوس وطريق المجد

عانى ليفربول في دور المجموعات بدوري الأبطال موسم 2004 – 2005 من خطر الخروج مبكرا، وكان يحتاج للفوز على أولمبياكوس اليوناني كي يصعد بفارق نقطة واحدة عنه.

النتيجة تشير إلى تقدم الريدز 2-1، والتعادل يقصيهم في آنفيلد، ولكن من ينسى رصاصة لرحمة من ستيفن؟ . أجمل أجمل الرصاصات في التاريخ بالنسبة لجماهير الريدز. كانت الانطلاقة للتويج باللقب في النهاية.


4- ما أحلى المئوية

احتفل جيرارد بمباراته الـ100 بقميص ليفربول في دوري الأبطال خلال مباراة فريقه امام ريال مدريد موسم 2008 – 2009.

احتفال جيرارد لم يكن عادياً، حيث سجل ثنائية في فوز فريقه برباعية دون رد أمام العملاق الإسباني.

5- أعظم هاتريك!

في كرة القدم، لا يوجد أجمل من التسجيل في الديربي، جيرارد لم يكتف هدف في مرمى إيفرتون.. بل ثلاثة.

جيرارد كشف في وقت لاحق أن هذه كانت من اجمل اللحظات في حياته.

6- قذيفة في العدو

2001. عندما تسجل هدف بهذه الروعة فهذا لن ينسى في تاريخ ليفربول.

أنت تسجل فأنت معشوق الجماهير، فما بالك لو كان الخصم يدعة مانشستر يونايتد؟

7- الجميع يريد ستيفن.. وستيفن يريد ليفربول

جيرارد كان لديه الفرصة للرحيل من ليفربول في أكثر من مناسبة والانتقال لأكبر أندية العالم، من ريال مدريد إلى إنتر ميلان.. الكل كان يريد ستيفن.

ولكن النادي الذي كان الأقرب لضمه.. تشيلسي.. البلوز كان على وشك إنهاء كل شيء براتب مجزي . ولكن جيرارد رفض وقرر البقاء مع ناديه.

8 – الوداع

كريستال بالاس، كانت المباراة الأخيرة لجيرارد بمقيص ليفربول على ملعب آنفيلد.

عندما يخسر فريق بثلاثية على أرضه، ثم تتحول الأمسية إلى احتفالية عقب انتهاء المباراة لتكريم لاعب، فلتعلم أن هذا اللاعب اسمه ستيفن جيراد.

يبدو أن نوفمبر لا يعتبر شهر عادي بالنسبة لجماهير ليفربول.. فيه بدأ القائد التاريخي ستيفن جيرارد مسيرته مع الفريق الأول، وفيه أعلن اعتزاله.

أسطورة أم لا؟ جماهير ليفربول لا تهتم كيف يراه الآخرون، المهم بالنسبة لهم أنهم يروح أحد أبرز اللاعبين في التاريخ.. وهو بالفعل كذلك.

جيرارد أعلن قبل دقائق اعتزاله لكرة القدم بشكل رسمي، بعد 18 عاما قضاهم بين صفوف ليفربول استطاع فيهم سرق قلوب جماهير "الريدز".

8 لحظات نشرتها صحيفة ميترو ساهمت في صناعة أسطورة كرة القدم الإنجليزية، "دوت مصر" يسترجع بالذاكرة أيام لا تنسى مع "ستيفي"..

1- اللحظة الأولى

وطئت قدم الشاب الصغير جيرارد أرض ملعب آنفيلد لأول مرة في الـ29 من نوفمبر عام 1998 عندما حل بديلا لفيجارد هيجم، وكان يرتدي القميص رقم 28، قبل أن يصبح الرقم 8 هو أبرز ما يميزه.

2- الهدف الأول

انتظر جيرارد أكثر من عام كامل ليسجل هدفه الأول بقميص الفريق وكان ذلك في مرمى شيفلد في ديسمبر عام 1999.

هدف جيرارد الأول كان بمثابة فأل خير بميلاد قصة حب عظيمة مع جماهير الفريق، فلا يوجد بداية أفضل من هذه!

3- قذيفة أوميمبياكوس وطريق المجد

عانى ليفربول في دور المجموعات بدوري الأبطال موسم 2004 – 2005 من خطر الخروج مبكرا، وكان يحتاج للفوز على أولمبياكوس اليوناني كي يصعد بفارق نقطة واحدة عنه.

النتيجة تشير إلى تقدم الريدز 2-1، والتعادل يقصيهم في آنفيلد، ولكن من ينسى رصاصة لرحمة من ستيفن؟ . أجمل أجمل الرصاصات في التاريخ بالنسبة لجماهير الريدز. كانت الانطلاقة للتويج باللقب في النهاية.


4- ما أحلى المئوية

احتفل جيرارد بمباراته الـ100 بقميص ليفربول في دوري الأبطال خلال مباراة فريقه امام ريال مدريد موسم 2008 – 2009.

احتفال جيرارد لم يكن عادياً، حيث سجل ثنائية في فوز فريقه برباعية دون رد أمام العملاق الإسباني.

5- أعظم هاتريك!

في كرة القدم، لا يوجد أجمل من التسجيل في الديربي، جيرارد لم يكتف هدف في مرمى إيفرتون.. بل ثلاثة.

جيرارد كشف في وقت لاحق أن هذه كانت من اجمل اللحظات في حياته.

6- قذيفة في العدو

2001. عندما تسجل هدف بهذه الروعة فهذا لن ينسى في تاريخ ليفربول.

أنت تسجل فأنت معشوق الجماهير، فما بالك لو كان الخصم يدعة مانشستر يونايتد؟

7- الجميع يريد ستيفن.. وستيفن يريد ليفربول

جيرارد كان لديه الفرصة للرحيل من ليفربول في أكثر من مناسبة والانتقال لأكبر أندية العالم، من ريال مدريد إلى إنتر ميلان.. الكل كان يريد ستيفن.

ولكن النادي الذي كان الأقرب لضمه.. تشيلسي.. البلوز كان على وشك إنهاء كل شيء براتب مجزي . ولكن جيرارد رفض وقرر البقاء مع ناديه.

8 – الوداع

كريستال بالاس، كانت المباراة الأخيرة لجيرارد بمقيص ليفربول على ملعب آنفيلد.

عندما يخسر فريق بثلاثية على أرضه، ثم تتحول الأمسية إلى احتفالية عقب انتهاء المباراة لتكريم لاعب، فلتعلم أن هذا اللاعب اسمه ستيفن جيراد.

الخبر : اخبار الرياضة اليوم : وفاء ومجد وقذيفة مانشستر يونايتد.. 8 مشاهد صنعت أسطورة جيرارد تخلي بوابتك العربية مسئوليتها الكاملة عن محتوي اي خبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا :اخبار مصر -دوت مصر

0 تعليق