اخبار الحوادث - ضابط أمن وطني يشرح كيفية استقطاب داعش للشباب عبر "فيسبوك"

اخبار مصر |الفجر 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
AMP '

اخبار مصر اليوم استكمل الرائد مصطفي محمود، ضابط قطاع الأمن الوطني، الإدلاء بأقواله أمام محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة، خلال جلسة محاكمة 32 متهما في القضية المعروفة إعلاميا بـ"خلية ميكروباص حلوان" والمتهمين فيها بقتل معاون مباحث حلوان و6 أمناء شرطة آخرين.

وأكد ضابط الأمن الوطني أن تنظيم داعش الإرهابي لديه مفاهيم تكفيرية للمجتمع كاملا، لذلك يقوم بأعمال تخربية للسيطرة على المجتمع وإعادته إلى تفكيرهم المأسلم.

وقال الشاهد إن تنظيم داعش يبدأ خطته بعدة مراحل، منها مرحلة الاستقطاب للشباب والسيطرة على عقولهم وبث فكرة الشهادة إذا ما تم وفاته أثناء العمليات الإرهابية، ثم مرحلة التدريب وشحذ الهمم ثم القيام بالعمليات الإرهابية.

وأكد ان تنظيم داعش يستهدف مؤسسات الدولة لضرب الاقتصاد في مقتل.

وأضاف الشاهد أنهم يزرعون في الشاب المستهدف السمع والطاعة، والإغداق عليهم بالمبالغ المالية، ورد على سؤال القاضي: "ما مصدر هذه التمويلات؟" أجاب: "لا أذكر مصادر التمويل للواقعة حاليا فالواقعة من سنة.. ولكن مصادر التمويل عموما منها ما هو داخلي من أموال قيادات الجماعات الإرهابية.. ومنها ما هو خارجي من أموال التنظيمات الإرهابية في الخارج".

وأوضح الشاهد أمام المحكمة أنه كان يراقب المتهمين جميعا، بالاشتراك مع فرقة بحث كاملة من إدارة الأمن الوطني، وتم رصدهم عن طريق التواصل الاجتماعي.

ورد على سؤال القاضي: "هل رصدت مكالمات بين المتهمين في ارتكاب الواقعة أو التعليمات أو التحريض؟" رد الشاهد: "لا مش متذكر".

كما رد الشاهد على سؤال القاضي: "كيف جند المتهم سلامة هؤلاء المتهمين؟" بقوله:" أولا الكلام عبر مواقع التواصل عن أحوال البلد الاقتصادية والبطالة ومن يجد عنده قابليه يبدا في استقطابه والسيطرة عليه عقليا عن طريق بث معتقدات إسلامية خاطئة عن الاستشهاد وثم التأهيل النفسي للعمليات الإرهابية".

تعقد الجلسة برئاسة المستشار حسين قنديل وعضوية المستشارين محمد سعيد الشربيني والمستشارين سامي زين الدين وعفيفي عبدالله المنوفي وسكرتارية ممدوح عبدالرشيد.

وأسندت نيابة أمن الدولة العليا للمتهمين، ارتكاب جرائم الانضمام لجماعة إرهابية أسست على خلاف أحكام القانون والدستور، وحيازة أسلحة ومفرقعات، وتنفيذ عدد من العمليات الإرهابية، والقتل العمد لرجال الشرطة، واغتيال ضابط و6 أمناء شرطة من قسم شرطة حلوان، وارتكاب عمليات إرهابية بمنطقة المنيب، وقتل العميد علي فهمي رئيس وحدة مرور المنيب، والمجند المرافق له، وإشعال النار في سيارته، واغتيال أمين شرطة أحمد فاوي من قوة إدارة مرور الجيزة، بكمين المرازيق، والسطو المسلح على مكتب بريد حلوان، وسرقة مبلغ 82 ألف جنيه بتاريخ 6 أبريل.

بوابتك العربية محرك بحث اخبارى و تخلي بوابتك العربية مسئوليتها الكاملة عن محتوي الخبر او الصور وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا (اخبار مصر |الفجر) كما يتحمل الناشر الاصلى حقوق النشر و وحقوق الملكية الفكرية للخبر .تم نقل هذا الخبر اوتوماتيكيا وليس عن طريق احد محرري الموقع من مصدره الاصلي وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم, وفي حالة امتلاكك للخبر وتريد حذفة او تكذيبة يرجي الرجوع الي المصدر الاصلي للخبر اولا ثم مراسلتنا لحذف الخبر، ونحن نرحب باي اتصال بخصوص الاخبار المنشورة تبعنا, لاننا موقع محايد ونرحب بكل الاراء

أخبار ذات صلة

0 تعليق

بوابتك العربية بوابتك العربية بوابتك العربية