اخبار الحوادث " التفاصيل الكاملة لمقتل خلية إرهابية مكونة من 7 أشخاص بصحراء أسيوط "

اخبار مصر -اليوم السابع 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
AMP '

أسيوط – هيثم البدرى

تمكنت قوات أمن أسيوط بالتنسيق مع جهاز الأمن الوطنى بمحافظة أسيوط من، قتل خلية إرهابية مكونة من 7 أشخاص  كانوا قد اتخذوا من صحراء عرب العوامر على الطريق الصحراوى الشرقى  بمركز أبنوب مأوى لهم للتخطيط لتنفيذ أهدافهم.

 

وكانت معلومات قد وردت إلى جهاز الأمن الوطنى بمحافظة أسيوط بوجود عناصر إرهابية تابعة لبعض التنظيمات الإرهابية مختبئة فى جبل أبنوب بمنطقة عرب العوامر على الطريق الصحراوى الشرقى، وبتدقيق المعلومات والتحرى ورصد المنطقة بأحدث الأجهزة والمصادر السرية، ومتابعة التحركات، تبين صحة المعلومات بوجود عدد من الأشخاص غير معلوم عددهم.

 

على الفور قامت الأجزة الأمنية بالتنسيق فيما بينها، وتجهيز حملة مكبرة ضمت قيادات مديرية أمن أسيوط، وجهاز الأمن الوطنى، وعدد من المدرعات، وسيارات الشرطة، وسيارات الدفع الرباعى نظرا للطبيعة الوعرة للمنطقة المختبئين فيها ،  وسيارات الإسعاف،  وقامت قوات الأمن بتحديد أماكنهم  ومهاجمة المنطقة  صباح اليوم الاثنين، وحال دخول القوات إلى المناطق المحددة فوجئت القوات بإطلاق نار كثيف، وبدأت بينهما اشتباكات لأكثر من ساعة ونصف انتهت بإسكات مصدر النيران.

 

 بدأت بعد ذلك القوات فى تمشيط المكان والبحث عن فارين من الاشتباكات، وبعد الاطمئنان على القضاء على الخلية اصطحبت القوات رجال الإسعاف وسيارات الشرطة إلى مكان تواجدهم، فعثروا على 7 جثث هم جملة الخلية الإرهابية وعثروا بحوزتهم على أسلحة متعددة استخدموها فى مبادلة القوات إطلاق النيران، كما عثر على سيارات مسروقة، وموتوسيكلات كانوا يستخدمونها للتنقل من وإلى مكان اختبائهم.

 

وقالت مصادر أمنية ـ فضلت عدم ذكر اسمهاـ  إن المتهمين السبعة من محافظات مختلفة خارج محافظة أسيوط، وأن هذه الخلية كانت تخطط لاستهداف أماكن ومنشآت بالمحافظة فضلا عن أن الأماكن المتمركزين فيها بالقرب من الطريق الصحراوى الشرقى، وبالقرب من بعض الأكمنة على الطريق،  ومن بين الأسماء  التى لقيت مصرعها من الخلية كل من "اسلام .س 32 سنة ، "مصطفى . أ " 31 سنة  ، و " حسن .ع" 33 سنة، و4 آخرين جار تحديد هويتهم، وتم تحويل جثث الإرهابيين السبعة إلى مستشفيات أسيوط الجامعية وقيام مجموعات من مدرعات الشرطة بتمشيط الجبل بحثا عن هاربين أو قتلى جراء الاشتباكات التى وقعت.

 

 

لا يوجد المزيد من التعليقات.

أخبار ذات صلة

0 تعليق

بوابتك العربية بوابتك العربية بوابتك العربية