الرئيسية » اخر الاخبار » الاخبار العامة » اخبار سياسية » إدارة ترامب و الحرس الثورى الصدام المرتقب
إدارة ترامب و الحرس الثورى الصدام المرتقب
إدارة ترامب و الحرس الثورى الصدام المرتقب

إدارة ترامب و الحرس الثورى الصدام المرتقب

منذ عام 1979 فرضت الولايات المتحدة عقوبات على طهران و الثورة الاسلامية فى ايران وقد تفاوتت تلك العقومات طوال السنوات السابقة واشتد الصدام بين ظهران و واشنطون خلال ادارة ترامب الرئيس الامريكى الحالى .

وقد وصل الصدام الى مراحل مقلقة خصوصا خلال الشهر الحالى ” اكتوبر 2017 ” وذلك لموعد تجديد الاتفاق النووى الايرانى الامريكى فى نصف الشهر فى ظل اصوات تنادى بزيادة العقومات على ايران وعدم استكمال الاتفاق مع طهران بحجة تطوير منظومة الصواريخ الايرانية و التى اوضحت اكثر من مرة طهران ان تلك المنظومة الدفاعية البلستية غير قادرة على حمل الرؤس النووية وليس لها اى علاقة بالاتفاق النووى الايرانى الامريكى .

وتشهد ايران منظومة الحرس الثورى والذى يعد اقوى التنظيمات الايرانية والتى تنوى الولايات المتحدة تقليل قوتها خلال الفترة الحالية نظرا لتدخل الحرس الثورى الايرانى فى العديد من الصراعات فى سوريا و العراق من وجه نظر الولايات المتحدة الامريكة بالاضافة الى فيلق القدس الذى يعتبر اليد الخارجية لايران فى المواجهات خراج ايران

وتسعى الوليات المتحدة لتوحيد الجبة الداخلية بين ادارة الرئيس الامريكى ترامب و الكونجرس الامريكى لعدم الصدام فى الرؤى الامريكة تجاة طهران سواء بتجديد الاتفاق النووى او حتى فرض عقومات جديدة متشددة لعدم التزام طهران بالاتفاق السابق والذى علقت طهران علية بانة ام العقوبات .